أخبار طبيةآخر الإجابات

التهاب الأنسجه الخلوية: أعراضها, علاجها, والوقاية منها

ما هو التهاب الأنسجه الخلوية ؟

هوعدوى بكتيرية غير معدية، تصيب الجلد و الأنسجه العميقة الموجوده تحت طبقه الجلد ويعرف أيضا بالـ (Cellulitis)، و يصيب الكبار و الأطفال على حد سواء.

كيف تحدث الاصابة بالتهاب الأنسجة

التهاب الأنسجة الخلوية
التهاب الأنسجة الخلوية

يتواجد على سطح البشره أنواع من البكتريا الغير ضاره مثل:

  • Streptococcus
  • Staphylococcus

و لكن مع حدوث قرحة أو فى حالة إصابة الانسان بجرح أو غيرهم من الاسباب التى تسمح لدخول مثل تلك الأنواع من البكتريا إلى الداخل مما يسبب حدوث الاصابة بـ التهاب الأنسجة الخلوية.

ما هي أعراض الإصابه بالتهاب الأنسجه الخلوية؟

هنا بعض الأعراض الشائعة التى يمكن الشعور بها فى المنطقه المصابة منها:

  • الشعور ببعض الألم
  • حدوث إحمرار في المنطقة المصابة
  • الشعور بحراره
  • ظهور بثور أو فقاعات (مليئه بسائل)
  • الإًابة تورم
  • انتفاخ العقد الليمفاوية المتواجده بالقرب من المنطقة المصابة
  • فى بعض الحالات قد يصاب المريض بالحمى

ويمكن للمصاب الشعور بأحد هذه الأعراض أو الشعور باثنين منها أو أكثر على حسب درجه الإصابه و مناعة الجسم.

أكثر الأماكن الأكثر إصابة

وتنقسم أماكن الإصابة حسب فئة المريض.

 عند الاطفال

  • الوجه
  • الرقبه

عند البالغين

  • الأرجل
  • القدمين

أسباب تجعلك أكثر عرضه للإصابه ب التهاب الأنسجه الخلوية

هناك أسباب قد تزيد من احتمالية اصابتك بالتهاب الأنسجه مثل:

  • الإصابة ببعض الجروح
  • الإكزيما
  • التعرض لـ العض من حيوان
  • الإصابة بقرحه فى الجلد
  • مرض السكر
  • إمتلاك المريض جهاز مناعى ضعيف

علاج التهاب الأنسجه الخلوية

التهاب الأنسجة الخلوية
التهاب الأنسجة الخلوية

من الممكن التعافي من التهاب الانسجه الخلوية بالعلاج من المنزل عن طريق تناول المضادات الحيوية عن طريق الفم بالاضافة الى المسكنات لتقليل الألم، ولكن هناك بعض الحالات التي لا تستجيب للعلاج عن طريق الفم مما يستدعي نقل المصاب إلى المستشفى ليتم إعطائه المضادات الحيوية عن طريق الوريد.

وفى بعض الأحيان يحتاج الطبيب الى أخذ عينة من الدم للمصاب للتعرف على نوع البكتريا المسببة للعدوى وذلك يكون على حسب الحالة المصابة.

وهناك طرق بسيطة يمكن للمصاب اتباعها لتقليل الألم منها:

  • استخدام كمادات الماء الدافئة على المنطقة المصابه بحرص لتقليل الأعراض والتهيج.
  • فى حالة حدوث الإصابة بالأطراف السفلية فيمكن رفع المنطقة المصابة للمساعده فى تقليل التورم.

مخاطر الإصابة بالتهاب الأنسجه الخلوية

يجب التعامل مع التهاب الأنسجه الخلوية بحرص و مراجعة الطبيب فى بداية حدوث الإصابة حتى لا يتطور الأمر، وهناك بعض الحالات التي يتطور الامر سريعا معهم و قد يصابون بأشياء أكثر خطورة مثل:

  • تجرثم الدم: وهي حالة تحدث عندما تنتقل البكتريا إلى مجرى الدم.
  • التهاب الشغاف وذلك عندما تصيب البكتريا القلب.
  • ظهور الصديد بكميات كبيرة.
  • تغير لون الجلد فى المنطقة المصابة و قد يتطور الأمر إلى حدوث غرغرينا.
  • انتقال الإلتهاب للعظام و العضلات.

كيفية الوقاية من التهاب الأنسجه الخلوية؟

التهاب الأنسجة الخلوية
التهاب الأنسجة الخلوية

لا يمكن منع الإصابه بالتهاب الأنسجه الخلوية و لكن يمكن الحرص والإهتما بالأسباب التى تساعد على منع حدوث الإصابة أثناء وجود جرح أو قطع بسطح الجلد منها:

  • تنظيف الجرح بصورة دورية
  • استخدام الضمادات لتغطية الجرح
  • استخدام المضادات الحيوية الموضعية على المنطقة المصابة
  • مراعاة عدم فرك أو خدش الاصابة
  • الإهتمام فورا بالجرح فور حدوث الإصابة و عدم تركه دون عناية
  • المحافظه على نظافه اليدين والأظافر والتعامل برفق مع الجلد المحيط بالأظافر
  • إذا كنت مريض سكرى لابد من مراجعة قدميك يوميا للتأكد من عدم وجود جروح

كما أن الحفاظ على أسلوب حياة صحى يساعد على عدم الإصابة مع مراعاة الثبات على الوزن المناسب، والإمتناع عن التدخين يعد من أسباب الوقاية.

إقرأ أيضا: تعرف على «نقص السوائل في الجسم» وعلاج جفاف الجسم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى