تناول الموز يخفض من نسبة الاصابة بالاحتشاء

| | , , ,

تظهر دراسة حديثة نشرت في مجلة الجمعية الامريكية لامراض القلب بأن تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم مثل الموز تساهم في تخفيض نسبة الاصابة بالاحتشاء (الاحتشاء = Stroke و هو ما يعرف بالجلطة بالعامية و هو تموت نسيج القلب نتيجة انقطاع التروية الدموية عنه بسبب انسداد أو تضيق في الشريان التاجي الذي يزود القلب بالدم.) لدى النساء اللوات بلغن سن الياس. و يقول الباحثون بأن النساء لا يتناولن كفايتهن من البوتاسيوم بعد بلوغهن سن اليأس عبر الطعام و تشير الدراسة الى أن تناول النساء اللوات لا يعانين من ارتفاع ضغط الدم للاطعمة الغنية بالبوتاسيوم يفيدهن صحياً على المدى البعيد.

تعرف علي فؤائد الموز
تعرف علي فؤائد الموز في

و ينصح العلماء النساء بزيادة استهلاك الخضار و الفواكه الغنية بالبوتاسيوم خصوصا بعد سن الخمسين للتقليل من فرص اصابتهن بالاحتشاء. و اجريت الدراسة على مدى 11 عاما و شملت 90 الف امرأة في سن اليأس و قام العلماء بمراقبة استهلاك تلك النساء للفواكه و الخضار الغنية بالبوتاسيوم و فرص اصابتهن بالاحتشاء في الفترة التي تمت مراقبتهن فيها.

و أظهرت نتائج الدراسة أن النساء اللوات استهلكن كمية أكبر من الفواكه و الخضار الغنية بالبوتاسيوم انخفضت لديهن نسبة الاصابة بالاحتشاء بمقدار 12% و انخفضت نسبة اصابتهن بنشبة اقفارية Ischemic stroke بمقدار 16% مقارنة بالنساء اللوات استهلكن كمية قليلة من تلك الخضار و الفواكه الغنية بالبوتاسيوم.

و يعتبر الموز Bananas ملك الفواكه من حيث كمية البوتاسيوم الموجودة فيه و يوجد البوتاسيوم أيضا في البطاطا الحلوة, البرتقال, اللبن, الطماطم و التمر و يوصى باستهلاك 4700 ملغ بوتاسيوم في اليوم للرجال و النساء على حد سواء من مصادر طبيعية و موزة في كل يوم توفر 9% من هذه الكمية. و أخيرا ننصح دائما بالاعتدال في الاستهلاك, فالبوتاسيوم ان كان قليلا يضر و ان ازداد استهلاكه بشكل كبير يضر أيضا و لهذا ننصح بعدم تجاوز الجرعة اليومية الموصى بها.

السابق

علاج التوحد لدى حديثي الولادة قد يكون الأفضل

الحروب و صحة الأطفال النفسية

التالي