أخبار طبيةالأمراض العظمية

علاج ديسك الرقبة, وأعراضها, وأسبابها

قبل التحدث عن مرض ديسك الرقبة من المهم معرفة نَبْذَة مختصرة توضح العمود الفقري بشكل مبسط وخصوصاً منطقة العنق، لمحاولة فهم ما هو ديسك الرقبة بشكل صحيح وبسيط.

ديسك الرقبة
ديسك الرقبة

يتكون العمود الفقري للإنسان من 5 مناطق وهي:

  • العمود الفقري العنقي.
  • العمود الفقري الصدري.
  • العمود الفقري القطني.
  • العجز.
  • العصعص.

ولأن موضوعنا عن ديسك الرقبة سوف نتناول فقط منطقة العمود الفقري العنقي، الذي يتكون من 7 فقرات يشكلون الانحناء العنقي للإنسان وينحنون للأمام بشكل طبيعي، يفصل هذه الفقرات عن بعضها ما يسمي بالأقراص الدائرية الفاصلة، وتعمل هذه الأقراص علي امتصاص الصدمات التي تواجه الجسم بمرونة، وتعطي لعمود الفقري مرونة كبيرة في أثناء الحركة.

ما ديسك الرقبة؟

ديسك الرقبة
ديسك الرقبة

ديسك الرقبة هو أي ضرر يصيب الأقراص الفاصلة بين فقرات العمود الفقري في منطقة العنق.

ملحوظة: يمكن أن يحدث هذا الضرر في أي منطقة من العمود الفقري ولكن المنطقة الأكثر شيوعاً هي الرقبة و أسفل الظهر.

وتحتوي الأقراص الفاصلة بين فقرات العمود الفقري علي مادة هلامية بداخلها، ويحافظ علي هذه المادة الجزء الخارجي لهذا القرص ويمنع المادة من الخروج، فعند حدوث أي ضرر لهذا القرص المرن وخصوصاً في الجزء الخارجي الذي يحافظ علي هذه المادة تبدأ المادة الهلاميا في الخروج ويفقد القرص مرونته (وهو ما يسمي بأنفتاء القرص العنقي)، ثَمَّ يتّضح حدوث بعض  الانزعاجات في العمود الفقري وألم شديد، وهذا ما يسمي بـ ديسك الرقبة.

إقرأ أيضا: كيفية التخلص من آلالام ديسك الظهر والرقبة

ما هي أسباب الإصابة ديسك الرقبة؟

ديسك الرقبة
ديسك الرقبة

من المهم معرفة ما هي أسباب الإصابة بـ ديسك الرقبة حتي تتمكن من تجنب الإصابة به بقدر الإمكان، وتعدد أسباب الإصابة بـ ديسك الرقبة ومن أهم الأسباب الشائعة ما يلي:

السمنة المفرطة

  • تسبب السمنة ضغط كبير علي فقرات العمود الفقري، الذي بدوره يضغط بشكل كبير علي الأقراص التي تفصل الفقرات عن بعضها، مما يسبب ضرر للأقراص ومن ثم الإصابة بـ ديسك الرقبة.

نمط الحياة

  • يلعب نمط الحياة دور كبير في الإصابة بـ ديـسك الرقبة من عدمه، فالعادات السيئة مثل الجلوس بشمل خاطئ أو النوم بشكل خاطئ أو التدخين تسبب أضرار كبيرة بالعمود الفقري ومن ثم الضرر بالأقراص الفاصلة التي تؤدي في الأخير إلي الإصابة بـ ديسك الرقبة.

تقدم العمر

  • يؤدي التقدم بالعمر إلي فقدان الجسم الكثير من النشاط والحيوية، وأيضا يتسبب التقدم بالعمر في فقد بعض من السائل الهلامي الذي يوجد بداخل الأقراص الفاصلة، الذي يؤدي إلي فقد العمود الفقري مرونته.

ضرر العمود الفقري

  • يؤدي إصابة العمود الفقري بسبب ممارسة الرياضة بشكل خاطئا و غيرها من الأسباب إلي إصابة الأقراص ثَمّ الإصابة بـ ديسك الرقبة.

حركة العنق بشكل مفاجئ

  • تتسبب حركة العنق بشكل مفاجئ وسريع مع تثبيت الجزء السفلي من الجسم إلي الضرر بالأقراص الفاصلة بين الفقرات وعلى هذا يتم الإصابة بـ ديسك الرقبة.

الانحناء أمام الموبايل أو الكمبيوتر

  • يؤدي الانحناء أمام شاشات الموبايل والكمبيوتر لفترة طويلة إلي حدوث ضرر في فقرات العمود الفقري الذي يؤدي بدورة إلي إصابة الأقراص الفاصلة التي تؤدي الي الإصابة بـ ديسك الرقبة.

التعرض إلي المطبات عند القيادة

  • عند التعرض لمطبات الصناعية أو مطبات الهواء أثناء قيادة السيارة تؤديا لي حدوث ضغط مفاجئ علي فقرات العمود الفقري وبذلك حدوث ضغط كبير علي الأقراص الفاصلة بين الفقرات وهو ما يؤدي إلي الإصابة بـ ديسك الرقبة.

حمل أوزان ثقيلة علي الرأس

  • يؤدي حمل الأشياء الثقيلة علي الرأس إلي الضغط علي فقرات العنق التي تؤدي إلي الضغط علي الأقراص ثَمّ الإصابة بالمرض.

سوء التغذية

  • تؤدي سوء التغذية بشكل غير مباشر في الإصابة بـ ديسك الرقبة، حيث عدم التغذية بشكل صحيح يؤدي إلي عدم نمو وضعف العضلات.

أعراض الإصابة بديسك الرقبة

من المهم معرفة أعراض الإصابة بـديسك الرقبة لكي تتمكن من العلاج بشكل صحيح وسريع قبل ان يزداد الأمر سوءاً ومن اهم الأغراض ما يلي:

  • ألم شديد في الرقبة
  • تنميل في الذراعين أو الكتفين.
  • ضعف عام في الذراع أو الكتف.
  • ضعف في القدمين.
  • فقدان التوازن.
  • تصلب الرقبة.
  • صعوبة التحكم في المثانة والأمعاء.
  • ألم شديد عند العطس أو السعال.

علاج ديسك الرقبة

ديسك الرقبة
ديسك الرقبة

من المهم معرفة طرق علاج ديسك الرقبة حتي تتبعه وتتمكن من اجتناب المضاعفات ومن أهم طرق العلاج:

  • الأدوية

هي الإستراتيجية الأولي للعلاج، ويتم فيها منح المريض أدوية مضاده للالتهابات ومضادة للاكتئاب والمسكنات.

  • التمارين

تساعد بعد التمارين في عملية الشفاء من مرض ديسك الرقبة، عن طريق تقوية العضلات التي بدورها تساعد فقرات العنق والأقراص الفاصلة في الرجوع إلي الحالة الطبيعية.

  • العلاج الفزيائي

يساعد العلاج الفزيائي في تحسين حالة العمود الفقري والأقراص الفاصلة.

  • حقن الستيرويدات

يتم اللجوء إلي الحقن في الحالات الأكثر خطورة، وهي أيضا من الطرق الفعالة في علاج ديسك الرقبة.

  • جراحة العمود الفقري

تتبع هذه الطريقة فقط عند الحالات الأكثر خطورة، ويتم فيها إزالة القرص الفاصل بالكامل وتعويضه بقرص معدني يساعد العمود الفقري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى