فاطمة مجدي

تحليل ANA .. والمقصود بالأجسام المضادة للنواة 1

تحليل ANA .. والمقصود بالأجسام المضادة للنواة

ماهو تحليل ANA

تحليل ANA كغيره من التحاليل له أهمية كبيرة جدا خاصة بعد التطور الكبير الذي شهده مجال الطب خلال السنوات الأخيرة، حيث أن هذا التحليل يعمل على فحص وجود أضداد النوى (أضداد ضد النوى) في الدم، تنتج هذه الأضداد في أمراض المناعة الذاتية، وخاصة مرض الذئبة الحمامية المجموعية 
(SLE- Systemic Lupus Erythematosus)،
بشكل عام، يُنتج جهاز المناعة أضدادا فعّالة ضد أجسام غريبة، مثل البكتيريا أو الفيروسات.

نتائج التحليل
نتائج التحليل

جهاز المناعة له دور كبير في كونه مسؤل عن عملية الدفاع عن الجسم، وذلك عن طريق خطوط الدفاع التي يقوم بتشكيلها أمام مسببات الأمراض.

حيث أن كل خط دفاعي له آلية دفاعية معينة تختلف من حيث الأسلوب والقوة الدفاعية فتكون الخطوط الأمامية عادة ذات فعالية تطهيرية شاملة اتجاه مسببات الأمراض للجسم.

وفي حالة التعمق في خطوط الدفاع الخلفية تبدأ فعالية جهاز المناعة بالعمل على مبدأ من التخصصية في الدفاع عن الجسم فتصبح العملية معقدة بالنسبة للخطوط الأمامية.

حيث يتم دراسة نوع العناصر التي تهاجم الجسم وبناء أجسام مضادة لها ضمن برمجية معينة تسمح لجهاز المناعة بتخزين نوع الجسم المهاجم وطبيعة تكوينه والسلاح اللازم بهدف القضاء عليه.

وأيضا….

فإذا ما عادت هذه الأجسام للمهاجمة مرة أخرى فإنه يتم التخلص منه ولكن قد تحدث بعض الاضطراب في جهاز المناعة من ناحية تحديد الأجسام المهاجمة والعدوة للجسم، حيث يقوم بمهاجمة بعض خلايا الجسم اعتقادا منه بأنها أجسام معادية، وذلك عن طريق بناء أجسام مضادة لها.

وهناك اختلاف في حدة مهاجمة جهاز المناعة للجسم، ما يستلزم دراسة قياس مدى شدة تلك الضربات الدفاعية الموجهة، من أجل تحديد حجم الضرر الذي سيصيب الجسم والمتطلب حينها بالكشف عن مدى هجوم المناعة المضاد.

وهذا ما يسمى بأمراض المناعة الذاتية التي تختلف من حيث قوتها وشدتها ومدى تأثيرها على الجسم من مرض إلى آخر.

لذلك كان من أنسب طرق الكشف عنها هو القيام بإجراء تحليل يبين كمية الأجسام المضادة التي يتنجها جهاز مناعة الجسم ضد نوى الخلايا وهو ما يسمى بتحليل ANA .

فصائل الدم
فصائل الدم

تحليلANA..كيف يمكن إجراؤه؟

تمر طريقة عمل تحليل ANA بعدة خطوات وهي :

يتم في البداية أخذ عينة من دم المريض المراد عمل تحليل له ومن ثم وضعها على شريحة مجهرية تابعة لمجهر يعمل بالأشعة الفوق بنفسجية.

على أن تحتوي شريحة الفحص على خلايا مجهزة لهذه الغاية، وذلك بغرض التفاعل مع الأجسام المضادة لنوى الخلايا إن وجدت .

وبالتالي تظهر تحت المجهر عقب تسليط الأشعة الفوق بنفسجية بشكل مضيء وبراق داخل عينة الفحص، ما يؤدي إلى إعطاء نتيجة ايجابية للفحص.

وذلك من خلال وجود مؤشر على مرض المناعة الذاتية والذي يتم تحديده من خلال تحديد نسبة وجود تلك الأجسام المضادة على مدار التحليل.

تحليلANA..ما هي مؤشرات نتائجه؟

عند تحليل نتائج فحص ANA يجب مراعاة أنه يوجد لدى بعض الأشخاص نتيجة فحص إيجابيةٍ دون وجود أي من أمراض المناعة الذاتية، حيث يمكن أن تصل نسبتهم إلى 5٪ من عينات الاختبار.

لذا فإن هذا التحليل لا يعني نسبة تركيزه ضرورة وجود مرض معين بحد ذاته من باب الحصر، ولكن يمكن أن تشير إلى احتمالية وجود المرض، ما يدفع الطبيب للبحث عنه بالشكل الصحيح وذلك بحسب النسب التالية:

إذا كانت نسبة الحساسية في إيجابية الفحص تصل إلى ٣٠ ٪، فإن ذلك يشير إلى وجود التهابات المفاصل الروماتيدية أو أمراض السل أو أمراض شيغرن أو أمراض نقص المناعة (الأيدز) أو التهاب الشغاف .

وأيضاً…

إقرأ المزيدتحليل ANA .. والمقصود بالأجسام المضادة للنواة